القائمة الرئيسية

الصفحات

اكتشف ان حبيبته تخونه بسبب وزنه الزائد فاتخذ قرارا وكانت النتيجة صادمة، شاهد كيف اصبح !




فقد رجل 72 كيلوغراما خلال 12 شهرا فقط بعد أن شعر بالحماس عندما اكتشف أن صديقته كانت تخونه.

كان وزن مايك فوغان، البالغ من العمر 26 عاما، 192 كيلوغراما تقريبا بعد أن عاش على حمية قاسية حرم فيها نفسه عن اكل السندويتشات والحلويات. واذ أدرك انه لا يستطيع  الاستمرار كما كان، تشدد مايك على نفسه وبدأ في الاكل الصحي و ممارسة الرياضة

أخبرت مانشستر ايفنينج نيوز أنه بينما كان دائما "السمين »  في المدرسة، بدأ وزنه حقا يزيد عندما ذهب إلى الجامعة و كان يعيش على اكل الكثير من الحلويات و البرجرات و لحم الخنزير و كان يمضي حوالي 3 او 4 ليالي من شرب الخمر بشكل مفرط في كل اسبوع 

قال: "كنت في اكتئاب بسبب وزني، لكنني لم أعرف كيف أتغير. وفجأة حدث شيء ما بداخلي.
"كنت أعرف أنني إذا واصلت السير على طريقتي، لن أكون على خير لفترة أطول."
وهكذا، انضم إلى معسكر تدريب لمدة ستة أسابيع وتمكن من خسارة عدة كيلوغرامات  بسرعة، من هنا التحق بصالة رياضية، وحصل على تدريب شخصي وتعلم الأكل الصحي.
وقال لقد كان تغييرا كبيرا. لقد كافحت حقا طوال الأشهر الستة الأولى، ولكن بعد ذلك أصبحت مجرد عادة.


ولكن عندما تمكن مايك من خسارة عشرون كيلوغراما تقريبا تلقى اخبار مدمرة بأن صديقته كانت تخونه. ولكن بدلا من السماح لهذا بإرجاعه الى وزنه و عاداته السابقة، استخدمه لتحفيزه واستمر في خسارة ما يقرب من حوالي 60 كيلوغراما إضافية.
وقال للصحيفة: "كنت في مكان سيء. بدأت بالغرق مرة أخرى، آكل الطعام غير الصحي، لا أذهب إلى صالة الألعاب الرياضية.
"كان يمكن لحياتي أن تسير في أحد الطريقين.  يا ان اعود إلى الاكتئاب والأكل و اعود إلى المربع الأول، أو جعل هذه الاخبار كدافع لتحسين حياتي.

يزن الآن حوالي 114 كيلوغراما، ويأمل أن يصل إلى 102 كيلوغراما في نهاية العام، أي نصف وزنه قبل أن يبدأ بالطعام.
وأضاف مايك: كان خبر الخيانة هذا مباركا.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات